الأحد، 2019/01/20
آخر الأخبار
  • حماة: وفاة شاب في اللطامنة جراء انهيار سقف منزله المتخلخل نتيجة القصف السابق على البلدة
  • حماة: تواصل الاشتباكات بين قوات الأسد ومليشيات الشبيحة بقرى سهل الغاب الموالية بالرشاشات المتوسطة
  • إدلب: قوات الأسد المتمركزة في قرية تل مرق تقصف بلدة سكيك والأراضي الزراعية جنوبها بالمدفعية
  • حلب: شهداء وجرحى من المدنيين بانفجار عبوة ناسفة في حافلة قرب دوار “كاوا” في مدينة عفرين
  • إدلب: الطيران الروسي ينفذ 4 غارات على بلدة خان السبل بالريف الجنوبي
  • إدلب: شهيدان وعدة جرحى من المدنيين إثر غارات روسية على قرية بكسربا في الريف الجنوبي
  • الحسكة: المليشيا الكردية تشن حملة اعتقالات بمدينة رأس العين بالريف الشمالي طالت عددا من الشبان
  • الحسكة: إصابة طفلة بحروق خطيرة جراء احتراق خيمة في مخيم الهول بالريف الشرقي
أنت هنا: الرئيسية / دولي

منظمة حظر الأسلحة الكيميائية ترجح استخدام الكلور ضد أهالي سراقب

مسار برس

رجحت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية استخدام مادة الكلور ضد المدنيين في مدينة سراقب شرقي إدلب قبل نحو 4 أشهر.

وقالت المنظمة في بيان نشرته اليوم الأربعاء، عبر موقعها الالكتروني، إن بعثة تقصي الحقائق التابعة للمنظمة، رجحت في تقرير لها استخدام الكلور سلاحا كيميائيا في 4 فبراير /شباط 2018 بمدينة سراقب.

ووفق البيان، اكتشفت البعثة أن مادة الكلور تم إطلاقها من أسطوانات بتأثير ميكانيكي على حي التليل في سراقب.

وأوضح البيان أن اللجنة استندت في تقريرها إلى جملة من المعطيات، بينها العثور، سابقا، على أسطوانتين من مادة الكلور، كما استند إلى شهادات شهود عيان، وعينات بيئية أظهرت وجودا غير عادي للكلور في البيئة المحلية.

ولفت البيان إلى أن عددا من المرضى في المرافق الطبية، ظهرت عليهم بعد الحادث بوقت قصير، علامات وأعراض تشير إلى تعرضهم للكلور ومواد كيميائية سامة أخرى.

وبحسب بيان المنظمة، فقد تم إطلاع الدول الأطراف في اتفاقية الأسلحة الكيميائية على تقرير البعثة بشأن حادثة سراقب، فيما تم رفع التقرير إلى مجلس الأمن الدولي من خلال الأمين العام للأمم المتحدة.

وفي 4 فبراير /شباط الماضي، شن نظام الأسد هجوما بغاز الكلور على مدينة سراقب، ما أسفر عن إصابة 7 مدنيين بحالات اختناق، بحسب ما أكدت مصادر في الدفاع المدني.