الأحد، 2019/01/20
آخر الأخبار
  • دمشق: #عاجل: نظام الأسد يعلن التصدي لقصف جوي إسرائيلي استهدف جنوبي دمشق
  • حماة: قصف مدفعي على بلدة الصخر بالريف الشمالي مصدره قوات الأسد المتمركزة في معسكر بريديج
  • حماة: قوات الأسد تستهدف بلدة اللطامنة بالريف الشمالي بقذائف المدفعية الثقيلة
  • اللاذقية: قصف صاروخي لقوات الأسد على محاور جبل التركمان بالريف الشمالي
  • دير الزور: غارات لطيران التحالف على بلدتي الباغوز والسفافنة بالريف الشرقي وسط قصف صاروخي لقوات الأسد
  • إدلب: تحرير الشام تعلن القبض على 3 عناصر من تنظيم الدولة في بلدة سرمين بالريف الشرقي
  • الحسكة: مخيم الهول بالريف الشرقي يشهد وصول نحو 2000 نازح من بلدتي السوسة والشعفة شرق ديرالزور
  • حماة: وفاة شاب في اللطامنة جراء انهيار سقف منزله المتخلخل نتيجة القصف السابق على البلدة

تراجع حدة الاشتباكات بين “تحرير الشام وتحرير سوريا” في إدلب

مسار برس – إدلب

تراجعت اليوم، حدة الاشتباكات بين “جبهة تحرير سوريا” و”هيئة تحرير الشام” في ريف إدلب الجنوبي، وذلك بعد سقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف الطرفين إثر محاولة “الهيئة” السيطرة على مدينة معرة النعمان أمس.

إلى ذلك، نظمت الكوادر الطبية العاملة في مشفيي السلام والوطني بمعرة النعمان وقفات احتجاجية طالبت بتحييد المراكز الطبية عن النزاعات الحاصلة في المنطقة.

كما أصدرت المنطمات الطبية العاملة في إدلب وريفها بيانا ندد بالاقتتال الذي حصل في ساحة ومحيط المشفى الوطني أمس، ما أدى لخروج المشفى عن الخدمة 7 ساعات وتعطل قسم بنك الدم وتوقف قسم الإسعاف عن استقبال الحالات المستعجلة، فضلا عن حالة الخوف والهلع التي سادت بين المرضى وكادر المشفى.

من جهة أخرى، تعرضت بلدات تل كرسيان والبرسة ومحيط فروان جنوب شرق إدلب لقصف مدفعي وصاروخي ليلي مصدره قوات الأسد المتمركزة في بلدة اعجاز.

وقال الراصد في ريف معرة النعمان والتابع لعشائر الموالي خضر العلي لمراسل “مسار برس”، إنه على نقاط المراقبة التركية تفعيل عملها في إيقاف القصف المتكرر لقوات الأسد على القرى الواقعة تحت سيطرة الثوار.

وكان الجيش التركي قد نصب 8 نقاط مراقبة على طول الحدود الجغرافية لمنطقة “خفض التصعيد” من ريف حلب الغربي إلى ريف حماة الشمالي، ومن المتوقع أن ينصب نقاطا أخرى في سياق اتفاقات مسار أستانة.