الخميس، 2019/01/17
آخر الأخبار
  • الحسكة: المليشيا الكردية تعتقل 4 مدنيين في حي النشوة بالمدينة بحجة مساندة الثوار
  • الحسكة: مليشيا وحدات الحماية تهدم مسجدا في حي البلغار بمديرية حقل الجبسة بحجة أنه أصبح قديما
  • دير الزور: قوات سوريا الديمقراطية تعتقل 4 مدنيين في بلدة الصور بالريف الشمالي
  • الرقة: مقتل 4 عناصر من المليشيا الكردية بهجوم شنه مجهولون استهدف حاجز الصناعة شرق المدينة
  • حماة: قوات الأسد تعتقل “أبو مهنا السرداوي” أحد القادة العسكريين المصالحين بقرية الجومقلية بالريف الجنوبي
  • واشنطن: مقتل 4 جنود أمريكيين وجرح 3 آخرين في انفجار منبج
  • إدلب: إصابة 4 أطفال بجروح جراء انفجار لغم أرضي في قرية إبلين بالريف الجنوبي
  • قائد الحرس الثوري الإيراني: تهديدات نتنياهو حول وجودنا بسورية مضحكة وفارغة وستبقى بلا نتائج

الغازات السامة والقصف المتواصل يجبران الثوار على الانسحاب من عدة مواقع بحماة

مسار برس – حماة

نفذ الطيران الحربي الروسي غارات بصواريخ تحمل غازات سامة على بلدة الزوار في ريف حماة الشمالي، كما ألقى طيران نظام الأسد المروحي براميل تحوي غاز الكلور السام على بلدتي اللطامنة وكفرزيتا، ما أوقع عشرات حالات الاختناق في صفوف المدنيين.

في الأثناء، تعرضت بلدات صوران وطيبة الإمام ولحايا والمصاصنة في الريف الشمالي اليوم الخميس، لغارات من قبل طيران نظام الأسد الحربي، ما أوقع إصابات بين المدنيين.

في السياق ذاته، أفاد مراسل “مسار برس” أن الثوار انسحبوا من بلدتي أرزة والشيحة والنقطة خمسين في ريف حماة الشمالي بعد استهداف قوات الأسد المنطقة بأكثر من 200 غارة بالصواريخ الفراغية والغازات السامة ولمدة 48 ساعة.

وأضاف المراسل أن الثوار انسحبوا أيضا من بلدتي المغير وبريديج في الريف الغربي بعد تقدمهم ليلة أمس، للبلدتين وقتل ما يزيد عن 25 عنصرا من قوات الأسد وتدمير دبابة ورشاش ثقيل.

إلى ذلك، شهدت بلدة قلعة المضيق في الريف الغربي نزوحا كبيرا لمعظم الأهالي بسبب كثافة القصف المدفعي الذي طال البلدة من حواجز قوات الأسد المنتشرة في بلدات قبر فضة وجورين والكريم والنحل وعناب المواليات في سهل الغاب، بينما رد الثوار باستهداف تحصينات لقوات الأسد في بلدة النحل بسهل الغاب بالمدفعية الثقيلة.

في حين يستمر الثوار لليوم الثالث على التوالي باستهداف أرتال قوات الأسد القادمة للمشاركة في معارك الريف الشمالي عبر اتستراد حمص – السلمية شرقي حماة بالرشاشات الثقيلة، محققين إصابات مباشرة.

أما في محافظة إدلب، فقد نفذ الطيران الحربي غارات على مدينة إدلب وعلى بلدتي الحسينية والغسانية في ريف جسر الشغور غربي المدينة والنقير والركايا جنوبها، ما أوقع جرحى في صفوف المدنيين.