الإثنين، 2018/10/22
آخر الأخبار
  • درعا: قوات الأسد تزيل حاجز خبب الواقع على اتوتستراد دمشق – درعا
  • دير الزور: تنظيم الدولة يشن هجوما على مواقع لقوات الأسد قرب بادية بلدة صبيخان بالريف الشرقي
  • دير الزور: جرحى من المدنيين إثر انفجار لغم أرضي من مخلفات تنظيم الدولة بمنطقة العزبة بالريف الشمالي
  • حلب: انفجار يهز مواقع تابعة لقوات الأسد بالقرب من بلدة خان طومان جنوب غرب المدينة
  • دمشق: إغلاق نظام الأسد لمجاري الصرف بالعاصمة وريفها خشية هجمات الثوار تسبب بتشكل سيول ووفاة طفلتين
  • دير الزور: تنظيم الدولة يدمر آلية عسكرية للمليشيا الكردية بصاروخ موجه في محيط قرية البحرة
  • درعا: قوات الأسد تشن حملة اعتقالات على حواجز دنون والطيبة طالت عشرات المطلوبين للخدمة العسكرية
  • حماة: قوات الأسد المتمركزة في حاجز زلين تستهدف بلدة اللطامنة بالريف الشمالي بقذائف الهاون
أنت هنا: الرئيسية / دولي

منظمة حظر الأسلحة الكيميائية ترجح استخدام الكلور ضد أهالي سراقب

مسار برس

رجحت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية استخدام مادة الكلور ضد المدنيين في مدينة سراقب شرقي إدلب قبل نحو 4 أشهر.

وقالت المنظمة في بيان نشرته اليوم الأربعاء، عبر موقعها الالكتروني، إن بعثة تقصي الحقائق التابعة للمنظمة، رجحت في تقرير لها استخدام الكلور سلاحا كيميائيا في 4 فبراير /شباط 2018 بمدينة سراقب.

ووفق البيان، اكتشفت البعثة أن مادة الكلور تم إطلاقها من أسطوانات بتأثير ميكانيكي على حي التليل في سراقب.

وأوضح البيان أن اللجنة استندت في تقريرها إلى جملة من المعطيات، بينها العثور، سابقا، على أسطوانتين من مادة الكلور، كما استند إلى شهادات شهود عيان، وعينات بيئية أظهرت وجودا غير عادي للكلور في البيئة المحلية.

ولفت البيان إلى أن عددا من المرضى في المرافق الطبية، ظهرت عليهم بعد الحادث بوقت قصير، علامات وأعراض تشير إلى تعرضهم للكلور ومواد كيميائية سامة أخرى.

وبحسب بيان المنظمة، فقد تم إطلاع الدول الأطراف في اتفاقية الأسلحة الكيميائية على تقرير البعثة بشأن حادثة سراقب، فيما تم رفع التقرير إلى مجلس الأمن الدولي من خلال الأمين العام للأمم المتحدة.

وفي 4 فبراير /شباط الماضي، شن نظام الأسد هجوما بغاز الكلور على مدينة سراقب، ما أسفر عن إصابة 7 مدنيين بحالات اختناق، بحسب ما أكدت مصادر في الدفاع المدني.