الأحد، 2018/02/25
آخر الأخبار
  • حماة: الثوار يطلقون عدة صواريخ غراد نحو تجمعات لقوات الأسد في بلدة سلحب الموالية
  • حماة: قوات الأسد تقصف بقذائف المدفعية مدينة اللطامنة بالريف الشمالي
  • دير الزور: عناصر من تنظيم الدولة يسلمون أنفسهم مع عائلاتهم لقوات قوات سوريا الديمقراطية قرب بلدة هجين
  • حلب: الجيش الحر يسيطر على قرية “دونبانلي” بمنطقة عفرين بعد اشتباكات مع المليشيات الكردية
  • إدلب: اشتباكات بين جبهة تحرير سوريا وهيئة تحرير الشام بمحيط مدينة أريحا بالأسلحة الثقيلة
  • إدلب: استشهاد مدني في حرش مصيبين جراء الاشتباكات بين جبهة تحرير سوريا وهيئة تحرير الشام
  • ريف دمشق: الثوار في القلمون الشرقي يستهدفون بقذائف المدفعية والصواريخ مطار الضمير العسكري
  • إدلب: الطيران الحربي الروسي يشن عدة غارات على حرش بسنقول بالريف الغربي
أنت هنا: الرئيسية / دولي

ماتيس: سنحافظ على وجودنا العسكري في سورية

مسار برس

أكد وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس أن بلاده ستحافظ على وجودها العسكري في سورية حتى تؤدي مفاوضات جنيف إلى اتفاق، كما ستواصل محاربة تنظيم الدولة طالما ظل يقاتل.

وفي تصريحات أدلى بها ماتيس للصحفيين في وزارة الدفاع “البنتاغون”، قال إن مفاوضات جنيف التي تشرف عليها الأمم المتحدة “هي المكان الذي سنذهب إليه من أجل مصالحة سياسية، وهدفنا الآن هو مواصلة عملياتنا حتى نقضي على تنظيم الدولة”.

وشدد ماتيس على أن الانتصار على تنظيم الدولة سيتحقق “حينما يصبح بإمكان أبناء البلد أنفسهم تولي أمره”.

وأوضح أن قواته لن تغادر سورية في الحال، وأن قوات التحالف الدولي ستظل تقاتل طالما ظل تنظيم الدولة يريد القتال.

وأضاف “ستنتظر إحراز تقدم في مفاوضات جنيف، ويجب القيام بشيء ما بخصوص هذه الفوضى وليس فقط الاهتمام بالجانب العسكري، والقول حظا سعيدا للباقي”.

ورفض الوزير الأميركي الإجابة على سؤال عما إذا كان التعاون الروسي الإيراني قد زاد في سورية أم لا، واكتفى بالقول “لست مستعدا للإجابة على هذا السؤال”.

والسبت الماضي أعلنت الولايات المتحدة وروسيا أنهما اتفقتا في بيان رئاسي مشترك على أن “النزاع في سورية ليس له حل عسكري”، كما أكد الرئيسان الأميركي دونالد ترمب والروسي فلاديمير بوتين “تصميمهما على دحر تنظيم الدولة”.