الأربعاء، 2018/06/20
آخر الأخبار
  • حلب: مقتل قيادي في “هيئة تحرير الشام” بانفجار عبوة ناسفة بمنطقة ريف المهندسين غربي المدينة
  • درعا: جرحى من المدنيين بقصف مدفعي لقوات الأسد استهدف مدينة الحراك بالريف الشرقي
  • درعا: الثوار يقصفون تجمعات لقوات الأسد في كتيبة الأغرار ومنطقة الكوم قرب بصر الحرير بالمدفعية
  • حماة: وفاة شاب من مدينة السلمية تحت التعذيب في سجون قوات الأسد بعد اعتقال دام 6 سنوات
  • حماة: الدفاع المدني يرفع الركام من شوارع بلدة كفرنبوذة بعد إغلاقها جراء قصف جوي سابق
  • حماة: قوات الأسد تقصف بلدة اللطامنة بأكثر من 17 قذيفة مدفعية بينها 4 قذائف فوسفور حارق
  • إدلب: انفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون استهدفت سيارة دفع رباعي في مدينة معرة النعمان
  • إدلب: العثور على جثة امرأة مجهولة مرمية على طرف الطريق بالقرب من بلدة حارم
أنت هنا: الرئيسية / دولي

ألمانيا: نظام الأسد غير جاد في إجراء مفاوضات سياسية

مسار برس

قال وزير الخارجية الألماني سيغمار غابريال إن نظام الأسد غير جاد في إجراء مفاوضات سياسية لحل الأزمة السورية، مؤكدا على ضرورة استقطاب موسكو لإيجاد الحل، في حين ذكر وزير الخارجية الفرنسية جان مارك إيرولت أن نظام الأسد مستمر في الحياة بسبب الدعم الإيراني والروسي.

وأشار غابريال في مؤتمر صحفي عقده مع نظيره الفرنسي اليوم الجمعة، إن واشنطن ستدعم التسوية السياسية قبل انطلاق مفاوضات جنيف، وذلك عقب اجتماع لمجموعة أصدقاء الشعب السوري، مضيفا “لن يكون نظام الأسد في سورية جادا في مفاوضات سياسية، وهذا ما يدفعنا لكسب روسيا ضمن صفوفنا بوصفها مفاوضا جادا وملتزما بمفاوضات جنيف القادمة، هذه مفاوضات يجب أن تكون قائمة على شراكة دولية صلبة”.

وتعليقا على المفاوضات الجارية بشأن الملف السوري، رفض غابريال أي مفاوضات موازية تكون بديلا عن مفاوضات جنيف تحت رعاية أممية، مؤكدا أن مجموعة أصدقاء سورية متفقة على ذلك.

وأوضح وزير الخارجية الألماني أن جميع المشاركين في الاجتماع يريدون حلا سياسيا في سورية، وأن وزير الخارجية الأمريكي الجديد ريكس تيلرسون شارك بفاعلية في المناقشات، وكان محط أنظار شركائه المهتمين بمعرفة موقف إدارة دونالد ترمب من الملف السوري.

وفي المؤتمر الصحفي نفسه، قال وزير الخارجية الفرنسية جان مارك إيرولت إن نظام الأسد مستمر في الحياة بسبب الدعم الإيراني والروسي، وسخر من تصريحات أدلى بها بشار الأسد للإذاعة الفرنسية زعم فيها سيطرته على البلاد وقدرته على ضمان استقرارها.

ورأى إيرولت أنه من المهم والضروري أن يقوم حوار وثيق مع الولايات المتحدة حول هذه المسألة السورية، كما طالب روسيا بالضغط على نظام الأسد للتوقف عن اعتبار المعارضة بكاملها إرهابية، مما قد يفشل مفاوضات جنيف.